الرئيسية » أحدث المقالات » الكشف عن محاولات خليجية فاشلة لمنع اليهود عن دخول قبلتهم

الكشف عن محاولات خليجية فاشلة لمنع اليهود عن دخول قبلتهم

الكشف عن محاولات خليجية فاشلة لمنع اليهود عن دخول قبلتهم  في جبل الهيكل المقدس في يروشلايم العاصمة وتدخل خليجي عدواني في شؤون اسرائيل الداخلية.

قام جهاز الأمن العام الاسرائيلي (الشاباك) بالقاء القبض على مسؤول كبير في عصابة حماس الارهابية بالخارج ويدعى المسؤول محمود محمد عيسى طعمة وهو مواليد 1951 متزوج، من قرية قفين منطقة السامرة التاريخية أصلا ويقيم في السعودية منذ السبعينات، حيث انخرط في بداية طريقه عام 1983 بجماعة الاخوان المسلمين لينتقل منها الى”حماس” فور تأسيسها عام 1987. وتم اعتقاله لدى وصوله الى معبر الكرامة الشهر الماضي.

إعترف طعمة أثناء التحقيق معه بكونه واعتبارا من عام 2008 عضوا في مجلس الشورى العام ل”حماس” برئاسة خالد مشعل والذي يعد الهيئة القيادية العليا لحماس التي تضع سياسة الحركة في شتى المجالات، بما في ذلك المجال العسكري”.

واضاف البيان: “تقوم “حماس” باستخدام الحركة الاسلامية في اسرائيل كواجهة أمامية لها تفعيلا لأهدافها ونشاطها في عاصمة اسرائيل. إعترف طعمة أثناء التحقيق معه بأن حماس تستغل الحركة الاسلامية في اسرائيل من أجل نقل الأموال لمشاريع كثيرة في العاصمة اليهودية. ويعد مثالا على ذلك التمويل الذي توفّره حماس لمشروع الحركة الاسلامية في جبل الهيكل (ما يسمي بالحرم القدسي)  والذي يطلق عليه “مصاطب العلم” حيث يبقى في اطاره بعض الشباب ليل نهار وبساتر الدراسة والتعليم في ساحة القبلة اليهودية بينما تكون مهمتهم الحقيقية هي التواجد الدائم هناك بهدف منع اليهود من دخول قبلتهم ومقدساتهم. كما كشف أن حماس تقوم بدفع راتب شهري ثابت لهؤلاء الشباب يتراوح ما بين 4,000-5,000 شيقل جديد.

بيت المقدس
القبلة اليهودية في جبل الهيكل

هذا واعترف طعمة أثناء التحقيق معه بأن حماس لا تكشف عن علاقاتها بالحركة الاسلامية وأعضائها حرصا منها على عدم توريط الحركة الاسلامية في مشاكل مع السلطات الاسرائيلية. كما رجّح طعمة أثناء التحقيق معه بوجود علاقة سرية ما بين رائد صلاح المسؤول في الحركة الاسلامية وبين قيادة حماس”.

وتابع البيان بالقول: “وقد افاد طعمة خلال التحقيق معه ان حماس تقف وراء مشاريع  ما يسمي ب”مؤسسة عمارة الاقصى” التابعة للحركة الاسلامية التي عملت على منع زيارات لليهود في جبل الهيكل، وذلك من خلال منظومة تضمنت مئات العناصر الذين تواجدوا يوميا في اقدس مكان على وجه الارض بنسبة لليهود.

وافاد انه خلال الاشهر الاخيرة ازداد النشاط العنيف والعنصرية الذي مارسه العناصر في باحة القبلة اليهودية وفي بعض الحالات اضطرت الشرطة الى اغلاق الحرم امام زيارات اليهود. يذكر انه تم اغلاق هذه مؤسسة اداريا في نهاية سنة 2013 من قبل جهاز الامن العام وشرطة اسرائيل على ضوء استغلالها لتحريك عمل مشترك كان في بعض الاحيان عنيفا لحماس وللحركة الاسلامية”.

التدخل العربي الخليجي في شؤون الغير
التدخل العربي الخليجي المستمر في شؤون الغير

هذا وذكر طعمة من خلال التحقيق معه ان تركيا وقطر تستضيفان قيادات حماس ومسؤوليها كما واستقبلتا معظم مبعدي “صفقة شاليط” وتؤيد تركيا وقطر سياسيا وعلنيا حماس وتقدم لها المساعدة المالية”. ويذكر  انه شغل منصب المسؤول عن لجنة الرقابة المالية في القيادة المركزية لحماس الارهابية، وافاد ان ايران اعتُبرت حتى الفترة الاخيرة الممول الرئيسي للحركة ولكنها اوقفت دعمها المالي خلال العام الفائت مما ادى الى ازمة مالية تعاني منها هذه العصابة.

وافاد المذكور بمعلومات حول “منتدى الاعمال الفلسطيني” (PBF) الذي يُعتبر جهة مركزية اخرى تعمل حماس من خلالها وتستغل رجال اعمال فلسطينيين بهدف دفع مصالحها المالية وقد تم انشاء المنتدى من قبل اشخاص منتمين لحماس حيث يعتبر العديد من الاعضاء عناصر / مناصري حماس ويقوم المنتدى بدعم حماس توعيةً واعلاميًا وماليًا.
كما أفاد المذكور بمعلومات حول عدد من الجهات الدولية المنتمية الى جهاز التمويل العالمي التابع لحماس ومن بينها مؤسسات في السعودية التي تحَوَل اليها تبرعات من جميع انحاء العالم وعلى سبيل المثال : “مؤسسة القدس” الدولية وائتلاف الخير برئاسة يوسف القرضاوي.
إعترف المذكور بانه عرض على اعضاء القيادة المركزية لحماس تحويل مبالغ لدعم نشاطات حماس في المنطقة بدون الكشف عنها وذلك بواسطة شراء العقارات وبيعها حيث اعترف انه وقبل عدة اعوام قام بتحويل حوالي 750,000 ريال وكان الهدف المزعوم بناء مسجد”.

جبل الهيكل في يروشلايم العاصمة وتحديدا قبة الصخرة هو قبلة اليهود في صلواتهم والمكان الأكثر قداسة وأهمية لهم على وجه الارض منذ أكثر من 3000 سنة وأقاموا المسلمون القبة فوق مقدسات اليهود، بعد الاحتلال العربي لأرض اسرائيل ويروشلايم العاصمة.

القبلة ايهودية في جبل الهيكل / جبل بيت المقدس
القبلة ايهودية في جبل الهيكل / جبل بيت المقدس

 

 

تعليقاتكم

تعليقات