الرئيسية » الحضارة الاسرائيلية » أرض اسرائيل » أرض اسرائيل في الألف الأول قبل الميلاد

أرض اسرائيل في الألف الأول قبل الميلاد

موقع اسرائيل بالعربية
هذه سلسلة المقالات ستتناول دراسة تطور الاسم اليوناني الرومي ” فلسطين” الذي أطلق على المنطقة المعروفة تاريخيا باسم ” ارض إسرائيل” أو ارض “أبناء إسرائيل ” / “بني اسرائيل”.

الجزاء الأول: أرض اسرائيل في الألف الأول قبل الميلاد

 
هذا هو المقال الأول من سلسلة مقالات ستتناول دراسة تطور الاسم اليوناني الرومي ” فلسطين” الذي أطلق على المنطقة المعروفة تاريخيا باسم “ ارض إسرائيل” أو ارض “أبناء إسرائيل ” / “بني اسرائيل”. 

في القرن الثاني عشر قبل الميلاد، تعرضت مصر الفرعونية إلى غزو شعوب جاءت من جزيرة كريت اليونانية، عرفت هذه الشعوب باسم “البالشتنيين” (Plishtim).

دارت معارك طاحنة بينهم وبين الفراعنة بقيادة الملك المصري “رمسيس الثالث” الذي استطاع أبعاد “البالشتنيين” شمالا فالتجأوا إلى كنعان- ارض إسرائيل التي سكنتها أسباط إسرائيلية وكنعانية انتموا إلى حضارة ولغة قريبة.

حارب البالشتنيون الكنعانيين الذين سكنوا منطقة الساحل الجنوبي الغربي لأرض اسرائيل التأريخية، فاحتلوا مناطقهم وأقاموا فيها، والمنطقة الجغرافية التي احتلوها عرفت في الكتاب المقدس العبري(التناخ) باسم (پَلَيْسْتِ Pleshet)، ذات المعنى السلبي في لغة إسرائيل العبرية، إذ تعني ” المنطقة الغازية” أو “المنطقة المحتلة”، لاسيما وان هذه المنطقة كانت عرضة للغزو من جهة البحر .

بعد دخول البالشتنين إلى أرض العبرانيين التاريخية، بدأوا بمحاربة أسباط إسرائيل خصوصا : يهودا ، دان وشمعون .

هُزم البالشتنيون على يد جيش الملك داود، ملك إسرائيل( ابن سبط يهودا) ، وعاشوا تحت حكم المملكة الإسرائيلية حتى احتلالها من قبل ملك بابل نبوخذ نصر الثاني ( القرن السابع قبل الميلاد).

الملك البابلي هدم قراهم بشكل كامل، فعاد معظم البالشتينين إلى أرضهم الأصلية. ولم يذكر تاريخ الشرق الأوسط “البالشتنيون” مع بداية الاحتلال البابلي.
 

تعليقاتكم

تعليقات