الرئيسية » أحدث المقالات » رئيس الوزراء نتنياهو: سحب الجنسية الإسرائيلية من متطرفين عرب

رئيس الوزراء نتنياهو: سحب الجنسية الإسرائيلية من متطرفين عرب

يروشلايم العاصمة (إسرائيل بالعربية, وكالات): قال رئيس الوزراء الإسرائيلي السيد بنيامين نتنياهو الأمس السبت، إنه سيوعز إلى وزير الداخلية الإسرائيلي، غلعاد أردان، بـ”النظر في سحب الجنسية الإسرائيلية ممن يدعو إلى تدمير دولة إسرائيل”. ومعنى ذلك سحب الجنسية من الإرهابيين والمتطرفين في المجتمع العربي في إسرائيل.

وتشهد بلدة “كفر كنا” العربية,  بشمالي إسرائيل، اشتباكات متقطعة بين الشرطة الإسرائيلية ومتطرفين من سكان البلدة بعد قتل شاب حاول طعن أفراد الشرطة بسكين, برصاص الشرطة الإسرائيلية في ساعة مبكرة من صباح, وهو ما يؤكده تصوير للحادث التقطته كاميرا مراقبة في المكان.

وقال رئيس الوزراء نتنياهو إن “إسرائيل هي دولة قانون، ولن نتحمل اندلاع أعمال الشغب والاضطرابات، وسنعمل ضد راشقي الحجارة وقاطعي الطرقات وضد أولئك الذين يدعون إلى إقامة دولة عربية بدلا من دولة إسرائيل”، بحسب البيان.

وأضاف رئيس الوزراء الإسرائيلي “ومن لا يحترم القانون الإسرائيلي سيعاقب بمنتهى الحزم والشدة”، معلنا أنه سيوعز لوزير الداخلية بـ”النظر في سحب الجنسية الإسرائيلية ممن يدعو إلى تدمير دولة إسرائيل”.

وكانت الشرطة الإسرائيلية قالت في تغريدة على حسابها الرسمي عبر (تويتر) إنه “في ساعات الليل في كفر كنا، حاول شاب، 22 عاما، مهاجمة أفراد شرطة بسكين بعد أن جاءوا لاعتقال شاب آخر”.

ولكن مجاهد عواودة، رئيس مجلس محلي كفر كنا، قال في اتصال هاتفي مع وكلات الأخبار، إن “الأحداث بدأت عندما وصلت دورية للشرطة الإسرائيلية في ساعات الليل لاعتقال أحد المواطنين” وزعم انه الشاب خير الدين حمدان “تواجد هناك مع سكين في يده”….. “ووقع جدال مع الشرطة”..” التي أطلقت النار عليه من مسافة متر واحد وأردوه قتيلا”. وهو ما لم يؤكده تصوير للحادث التقطته كاميرا مراقبة في المكان.

شاب عربي يحاول طعن أفراد الشرطة في كفر كنا الإسرائيلية الشمالية

 

تعليقاتكم

تعليقات