الرئيسية » أقلام القراء » لابد وان ينتصر السلام

لابد وان ينتصر السلام

موقع إسرائيل بالعربية – صوت الشعب الإسرائيلي
أقلام القراء / محمد عدنان حسين  رئيس التجمع الثوري لسوريا المستقبل

أبغض الاعمال عند الله الحروب
الله لم يكن يوما هو الحرب
الله هو السلام ومنه السلام والرحمة لاكرم مخلوقاته وهو الانسان
الله عند الايرانيين واياتهم ومعمميهم هو الحقد وهو القتل وسفك الدماء وهذا ليس من الاسلام حتى انفسهم يضربون واجسامهم ورؤوسهم يدمون ولكل مجرمي الارض يدعمون من ال الاسد واحزاب الشيطان ( حالش ) ( داعش )ومن من السنة بالدين يتاجرون
الله اعز الكافرين والملحدين عندما كانو على اكرم مخلوقاته رحيمين ولكرامتهم وحريتهم وحقوقهم حافظين

اما ان لنا ان نعتبر بان اسباب قوة الله على ارضه لم تكن حكرا على المسلمين او المؤمنين اما ان لنا ان نوقن بان الله ليس ملكا لاحد بل هو رب العالمين رحمته ما اقتصرت يوما على مؤمن بل عمت كل الخلق ملحد كان او يهودي او مسيحي او من المسلمين ولم ينصِّب احد من خلقه لمحاسبة الخلق وترك الحساب ليوم الحساب وقال للجميع افلا تعقلون افلا تفكرون لقد جعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفو وليس لتتقاتلو وتتحاربو والتفاضل بينكم بالتقوى والاعمال الصالحة والمحبة بافشاء السلام بينكم.

محمد عدنان حسين رئيس التجمع الثوري لسوريا المستقبل
محمد عدنان حسين رئيس التجمع الثوري لسوريا المستقبل

تعليقاتكم

تعليقات