الرئيسية » أحدث المقالات » سلطة عباس تستخدم مصرع شاب على خلفية “شرف العائلة” ذريعة لزرع الإرهاب بالعاصمة

سلطة عباس تستخدم مصرع شاب على خلفية “شرف العائلة” ذريعة لزرع الإرهاب بالعاصمة

يستخدم الاعلام العربي الكاذب حادث مصرع شاب على خلفية “شرف العائلة” في العاصمة ذريعة لنشر حملة اعلامية ضد اسرائيل بعد ما كشف من التورط العربي بمقتل الشبان الاسرائيليين الثلاثة قبل أسبوعين.

تستمر المواجهات في حي شعفاط شمال العاصمة والتي اندلعت في اعقاب شن حملات اعلامية تحريضية يزعم فيها انه شاب عربي قتل على يد “مستوطنين”  على حد زعمهم بعد العثور على جثته صباح اليوم وذلك في ظل شائعات بانه قتل على خلفية ما يسمى ب”شرف العائلة” بيد سكان الحي من العرب لكونه “مثلي الجنس”, على حد تعبير البعض.

وقد ألحق الارهابيين الدمار في 3 محطات للقطار الكهربائي الخفيف بالعاصمة, وهم يلقون الحجارة وحاجيات أخرى باتجاه أفراد الشرطة. وفي حي راس العامود القى مشاغبون عرب الحجارة باتجاه دورية للشرطة ولم يبلغ عن وقوع اصابات. ويواصل رجال الشرطة التصدي للمخربين بواسطة وسائل تفريق المظاهرات, لا سيما القنابل الصوتية. واوقفت شرطة العاصمة شابا عربيا للاشتباه فيه بانه اعتدى على احد رجال الامن في القطار الخفيف بوسط المدينة.

تعليقاتكم

تعليقات