الرئيسية » الحضارة الاسرائيلية » الثقافة » مهرجان الأضواء في يروشلائيم (أورشليم) العاصمة

مهرجان الأضواء في يروشلائيم (أورشليم) العاصمة

مصدر المعلومات : وزارة الخارجية
تحرير : اسرائيل بالعربية 
 
تتحول مدينة اوروشليم لقديمة  ما بين 15و 22   حزيران من كل عام، الى لوحة فنية رائعة تتناغم فيها الاضواء لتتمازج مع الموسيقى ضمن فعاليات مهرجان الاضواء- lights festival – الذي ابصر النور لاول مرة عام 2009.
 
بحيث يتضمن المهرجان عروضا ضوئية وتماثيل فنية ضف الى منشآت تحاكي الذوق الرفيع، ناهيك عن الحفلات الاستعراضية التي تجول الشوارع قبل ان تستقر خشبات المسارح.  ويعتبر هذا المهرجان الذي تقوم الحكومة الإسرائيلية بتمويله، من أهم المهرجانات الدولية .
 
تبدا ليالي المهرجان  من الساعة الثامنة وحتى منتصف الليل بعرض نتاج عشرات الفنانين الإسرائيليين والأجانب من فرنسا والبرتغال والولايات المتحدة والدانمارك وبلجيكا وإيطاليا وغيرها. ويشار إلى أن اللجنة الفنية قامت باختيار الأعمال الفنية من ضمن قائمة تضم ما بين 60 و 70 عملا.
 
ومن أكثر المنشآت الفنية روعة القبة الضخمة البيضاوية الشكل المصنوعة من الصنوبر المستدام والمضاءة بنظام إضاءة LED قليل استهلاك الطاقة، من نتاج الفنان البلجيكي لوتشا كاريتيرو، حيث سيدخل الزوار هذه القبة عبر وسط مائي، لتستقبلهم سحابة سديم، ثم يمرون عبر كفاف القبة ويشاهدوا مختلف العروض الضوئية تتخللها الموسيقى باعتبارها خلفية سمعية للتجربة الفنية.
 
المنشأة الفنية للفنان البلجيكي لوتشا كاريتيرو المعنونة OVO (بيضة). التصوير: لوتشا كاريتيرو للتصميم الضوئي الفني.
 
 
معظم فعاليات المهرجان مجانية، اهم ما يتضمنه :
 
• حديقة تجتمع فيها الاضواء بابهى صورة عند باب الخليل، نتاج مجموعة TILT الفرنسية.
• “مساخر ‘بويندي‘ الضوئية” للفنان الإيطالي ريكي فيريرو في مغارة تسيدكياهو (مغارة الكبارة)، حيث تبعث الحياة في مساخر أفريقية وسط الضوء وأنغام الموسيقى المغولية والأغاني الشعبية الريفية البلغارية.
• إعادة بناء نظام الإضاءة الاحتفالي الذي تم به تزيين مبنى بلدية أورشليم القدس القديم سنة 1937 بمناسبة تنصيب الملك جورج السادس ملكا لبريطانيا.
• شريط فيديو يصف العمل الفني في بيت روتشيلد يخرج الحضور في رحلة قطار افتراضية من المدينة إلى الريف ثم ينطلق بهم نحو السماء.
• عمل للفنانة ميري تشيس يصف الحجر المقدسي (الذي يستخدم في تشطيب واجهات العمارات في أورشليم القدس) بالصور المتحركة من خلال إضاءة أجسام مختلفة تخلق صورا وهمية وتوفر وجهات نظر جديدة.
• معرض لمصممي أنظمة الإضاءة المنحوتة في مركز “ديفدسون”، بالقرب من كورنيش حائط المبكى.
• حديقة ضوئية أثرية تم إنشاؤها ضمن مشروع مشترك ل 25 مصمما.
• مجموعة “بيرومانيا” التي تجمع المسرح والبهلوانية والرقص بالمؤثرات الضوئية وأوهام الضوء والظلام.
• “تأثير الفراشة” – قصة جنية معاصرة يتم عرضها ضمن سيرك ضوئي في حديقة “هبونيم”، يؤديها 10 بهلوانيين من طاقم سيرك “واي” مع استخدام عرض فيديو وأنظمة طيران ابتكارية لسرد حكاية ثقافتين قديمتين.
كما ستعرض للبيع خلال أيام المهرجان أعمال فنية أصلية من المعارض الفنية في مختلف أنحاء إسرائيل.
 
 

تعليقاتكم

تعليقات