الرئيسية » الحضارة الاسرائيلية » أرض اسرائيل » أرض اسرائيل زمن الاحتلال الصليبي والعثماني وحتى القرن العشرين

أرض اسرائيل زمن الاحتلال الصليبي والعثماني وحتى القرن العشرين

موقع اسرائيل بالعربية 

هذه سلسلة المقالات ستتناول دراسة تطور الاسم اليوناني الرومي ” فلسطين” الذي أطلق على المنطقة المعروفة تاريخيا باسم ” ارض إسرائيل” أو ارض “أبناء إسرائيل ” / “بني اسرائيل”.

الجزاء الخامس: الاحتلال الصليبي والعثماني 

مع دخول الصلبيين ارض اسرائيل ( ١٠٩٩ ميلاديا) وانتزاعها من الاتراك السلجوقيين، توقف استخدام المصطلح الجغرافي اليوناني ” پلاشتينة” ليستبدل ب “مملكة بيت المقدس”.
وفي عهد المماليك (١٢٦٠ ميلاديا)، تم ضم سوريا، لبنان واسرائيل الى منطقة ادارية واحدة عرفت باسم (ولاية) الشام.
عند وصول العثمانيين ارض اسرائيل واحتلالها (١٥١٧ ميلاديا)، اعتمدوا مبدأ التقسيم الاداري نفسه، واطلقوا على مناطق سوريا، ارض اسرائيل، لبنان، العراق واجزاء من تركيا اسم ولاية الشام ايضا. 
 
القرن العشرين
كانت السنوات الاولى من القرن العشرين شاهدة على تفكك الدولة العثمانية مع انتهاء الحرب العالمية الاولى، فقامت الاطراف المنتصرة ( الحلفاء) بعقد مؤتمر سان ريمو للتباحث بمصير ومستقبل الاراضي التي كانت خاضعة للهيمنة العثمانية.
وعليه فرض الانتداب البريطاني على اراضي اسرائيل التاريخية، ومنح تفويضا لإعادة بناء “وطن قومي لليهود في اسرائيل” نظرا للعلاقة الوطيدة التي تربط اليهود بهذه الارض العريقة .
من هنا عاد المصطلح الجغرافي اليوناني ” فلسطين” للتداول بصورة رسمية من خلال البريطانيين الذين حكموا ارض اسرائيل تحت اسم “الانتداب البريطاني على منطقة فلسطين”. 

شهادة التوحيد العبرية
شهادة التوحيد العبرية

 استجابت السلطات البريطانية للطلب الاسرائيلي، وتضمنت الوثائق الرسمية الصادرة عن سلطة الانتداب البريطاني على منطقة فلسطين، اسم ارض اسرائيل باحرفه العبرية الاولى ( א”י ) الى جانب المصطلح اليوناني فلسطين باللغتين الانكليزية والعربية.

ولان الاسم لم يكن عبريا طالب أصحاب الحق اليهود ان يوضع الى جانب ” فلسطين”  الاسم الاصلي اي “ارض اسرائيل”.
وبعد انتهاء الانتداب واعلان استقلال وسيادة الكيان اليهودي على جزء من اراضي اسرائيل التاريخية توقف استخدام فلسطين لتستعيد الارض اسمها الحقيقي والاصلي اي ارض اسرائيل. 
  “لذلك قل: هكذا قال السيد الرب: إني أجمعكم من بين الشعوب، وأحشركم من الأراضي التي تبددتم فيها، وأعطيكم أرض إسرائيل” 
 ( الكتاب المقدس العبري / سفر يحيزقيل (حزقيال) /  الفصل الحادي عشر: 17 )

 

تعليقاتكم

تعليقات

Inline
Inline