الرئيسية » أحدث المقالات » لليهود الشرقيين حق يجب ان يستعيدوه من الدول العربية

لليهود الشرقيين حق يجب ان يستعيدوه من الدول العربية

اليهود الشرقيينموقع إسرائيل بالعربية / النكبة اليهودية

الرابع عشر من ايار 1948، التاريخ الميلادي الذي أعلن فيه استقلال دولة إسرائيل. يوم تاريخي في حياة أمتنا، لأنه أعاد تاريخنا وحضارتنا إلى أرضها ورسمها على خارطة العالم ككيان آمن للشعب اليهودي الذي لم يستسلم أبدًا وحقق حلمه بالعودة إلى أرض الأجداد بعد ألفي عام من النفي. هذا اليوم بالنسبة للعرب يوم نكبة، خصوصًا للفلسطينيين. يعتبروه يوم نكبة لجهلهم حقيقة الواقع والتاريخ ولأنه حطم مشاريعهم وعزز رفضهم للآخر وحقه بأرضه. اليهود لم يأخذوا الأرض من أحد بل توطنو في أرضهم واستعادوها قانونيًا، قاموا بشراء الأراضي والممتلكات ولم يأكلوا حق أحد، ولم يطردوا أحد، بل دعوا وطالبوا العرب بالبقاء للعيش معا في أرض تتسع للجميع.

الجميع يتذكر ما يعرف بنكبة الفلسطينيين ولم يذكر أحد نكبة اليهود الشرقيين الذين عاشوا في أراض الدول العربية قبل قيامها بآلاف السنين، والذين تعرضوا لأبشع أنواع الاضطهاد والذل، قتلوا وسرقت أملاكهم وطردوا دون أي تعويض أو رحمة.
صحيح أنهم جاؤوا إسرائيل موطنهم الأم ولكنهم خرجوا من ديارهم لاجيئين دون أن يعترف أحد بواقع حالهم الصعب.

فكما للعرب الفلسطينيين حقوق، للاجيئين اليهود حقوق… حقوق وأملاك تركوها في الدول العربية، كانت عصارة تعبهم وكدهم على مدى السنين… وما من حق يموت وراءه مطالب.

تعليقاتكم

تعليقات